حدث خطأ في هذه الأداة

الخميس، 28 مارس، 2013

رسالة الى نفسى



(رسالة الى نفسى ، لعلها تكون تذكرة مهمة فى الوقت المناسب)

مفيش حاجة فى الدنيا تستاهل انك تنام بالليل و حد زعلان منك ، او تنام زعلان أصلاً ... ارمى همومك على اللى خالقك ، و خلى عندك ثقة ان ربنا بيعملك الصالح دايماً ان شاء الله .
لما تكون فى مزاج مش كويس ، حاول تخرج منه بأى طريقة ... صدقنى حياتك قصيرة حرام نضيعها فى زعل و نرفزة.
لما تحتاج تعيط ... عيط بجد ، و لما تحتاج تضحك .. اضحك من قلبك بجد .
ابتسم فى وجه الناس ، و قابل الإساءة بالحسنة ، و خد انت الحسنات ... بس متنساش ادعى للى أساء ليك ان ربنا يسامحه ، عشان ميتحسبش عليه ذنب.
ادعى بالخير لكل الناس .. احبابك ، أصحابك ، عيلتك ، حتى اللى متعرفهومش ... ادعى دايماً بالخير لكل الناس.
صفى قلبك من جوة أوى ... شيل منه اى بذرة حقد ، حسد ، كره تجاه أى حد.
حط الظروف فى اعتبارك ... كل واحد بيبقى محاط بظروف معينة هى اللى بينتج عنها أى فعل.
فكر الأول انت عملت ايه غلط  فى غيرك  قبل ما تفكر غيرك عمل ايه غلط فيك .
ابدأ بالصلح دائماً مهما كان اللى قدامك غلطان ... فَوِت على أى حد انه يعكر مزاجك و يزعلك.
ساعد حد محتاجلك ... حتى لو هتيجى على نفسك شوية على قد ما تقدر ... صدقنى فى الاّخر هتتبسط أوى لما تحس انك أدخلت السرور على قلب انسان .
لو ده جنان اتجنن .. و سامح كل الناس على أى حاجة وحشه عملوها فيك ، و كمان اتأسف لهم على أى حاجة وحشة عملتها فيهم حتى و لو من وجهتهم نظرهم هما بس .
صدقنى حياتنا مش مستاهلة كل التفكير ده فى فلان عمل و فلان قال...
الحياة أبسط من كده بكتير .. صدقنى دايماً افتكر ان فى يوم هتحتاج لدعوة كل انسان عرفته فى حياتك ...
ساعتها الدعوات الصادقة اللى طالعة من القلب هى اللى هتنفعك مش الحزن .




السبت، 9 مارس، 2013

كن مُؤَثِراً

ليس من الضرورى أن تكون موجود دائماً
و لكن أن تكون مُؤَثِر بوجودك
و مُؤَثِر بغيابك
فليست العبرة بكثرة التواجد ، فالهواء موجود دائمأً و لكننا لا نستشعر مدى أهميته الا عند الحاجة اليه.

الجمعة، 1 مارس، 2013

بصمتك



اذا اردت أن تترك بصمتك فى الدنيا ، فليس من الضرورى أن تشترك فى العمل التطوعى الفلانى ، أو تشترك بالجمعية الخيرية الفلانية .. و تنسى أن تبدأ بالأ قربون أولاً ، فلا تترك بصمتك فى حياة كل الناس ، و تكون مقصراً فى حق الأقربين .

اترك بصمتك فى كل من حولك بكلمتك الطيبة ، تبسمك فى وجه أخيك ، و بفعلك الحسن الخلوق ... و اهم من ذلك كله ، اترك بصمتك فى حياة الغير بتمنى الخير دائماً للعدو قبل الحبيب.

فلا شىء فى هذة الحياة يستحق أن تزرع فى قلبك النقى الصافى بذرة كره تجاه اى شخص ، املأ قلبك بالحب و المودة ..... و اصرف عنه الكره ، الحقد و البغض .

صدقنى أخى الانسان ... ستستشعر الحياة بأسلوب مختلف ، و سوف يكرمك الله بقدر احسانك لغيرك
.

الاثنين، 17 ديسمبر، 2012

وصية أم لابنتها


( أي بنية إن الوصية لو تركت لفضل أدب تركت لذلك منك وكنها تذكرة للغافل ومعونة للعاقل ولو أن امرأة استغنت عن الزوج لغنى أبويها وشدة حاجتهما إليها كنت أغنى الناس عنه ولكن النساء للرجال خلقن ولهن خلق الرجال.
أي بنية انك فارقت الجو الذي منه خرجت وخلفت العش الذي فيه درجت إلى وكر لن تعرفيه وقرين لم تألفيه فاحفظي له خصالا عشرا يكن لك ذخرا:

أما الأولى والثانية فالخشوع له بالقناعة وحسن السمع له والطاعة وأما الثالثة والرابعة فالتفقد لموقع عينيه وانفه فلا تقع عينه منك على قبيح ولا يشم منك إلا أطيب ريح أما الخامسة والسادسة فالتفقد لوقت منامه وطعامه فان تواتر الجوع ملهبة وتنغيص النوم مغضبة وأما السابعة والثامنة فالاحتراس بماله والإرعاء على حشمه وعياله وملاك الأمر في المال حسن التقدير وفي العيال حسن التدبير , أما التاسعة والعاشرة فلا تعصين له أمرا ولا تفشين له سرا فانك إن خالفت أمره أوغرت صدره وان أفشيت سره لن تأمنى غدره , ثم إياك والفرح بين يديه إن كان مهتما والكآبة بين يديه إن كان فرحا )

وصية صعيدى لابنه


أعقل واحد في العاقلين ... واحد زيك مخو تخين ...
بس بردك محتاج لسا ... يمكن عقلك يطرى و ينسى ...
نازع مرتك من أسرتها ... تقول فرخة من عشتها ...
لما حتيجي تعيش وياك ... لساها يا ابني مهياش عارفاك ...

كن لها زي أمها و أبوها ... ما تعملش عليها سى السيد ...
أوعى تمرمط فاللي جابوها ... قاعد تحبس فيها و تقيد ...
ابني حبيبي و ضي عينيا ... صعب والله يا ابني عليا ...
محتاج تسمع مني وصايا ... و تفتح مخك ويايا ...

شوف أول و تاني وصية ... والله كلامي ما يخر المية ...
اصرف بحبح إوعى تقطر ... بطل تشخط تأمر تنطر ...
وادي التالتة وراها الرابعة ... دي مصيبتك من جهلك نابعة ...
زي ما بتتزينلك اعمل ... وما تبقاش كده قفل مصدي ...
واتحمم و ما تبقاش مهمل ... عرقك يا ابني ممكن يعمي ...

وادي الخامسة وادي السادسة ... في أكلات غير طبق الفتة ...
أي طبيخ تاكلوا اتشكر ... وما تبقاش همك على بطنك ...
وقبل ما تيجي تنام و تشخر ... خذها شوي بحب في حضنك ...

وادي السابعة وادي التامنة ... سيرة خيرة الناس قدامنا ...
اوعك تبخل عليها بمالك ... لزمة منك زي عيالك ...
لو تخدمها تزيد في قيمتك ... دي أم عيالك مش خدامتك ...

لو طبقت التاسعة و العاشرة ... تضرب مثل في حسن العشرة ...
ما في سر ما بينها و بينك ... تقلق لو حاجة مخبيها ...
انت تعينها و هي تعينك ... واصبر دايما يا ابني عليها ...

و عشان انت تبقى كويس ... اسمع دول تبقى الريس ...
لو تلاقيها في يوم زعلانة ... اسمع، كبر، ابقى حنين ...
أو يوم ملت أو زهآنة ... رفه عنها دي أمرها هين ...
لو حتقلك يوم طلقني ... قول ما استغناش عنك واصل ...
أصل كلام المرا صدقني ... مش زي ماهو لعقلك واصل ...

عايزة تطلع وسط كلامك ... فلتة تبين بيها غرامك ...
أو بدها تنزع من عبك ... اللي خافيه جواتك من حبك ...
قول ما تخافشي ابق رومانسي ... قول بالصيني قول بفرنسي ...
قلها "
je t'aime" قول "I love you" ...
والله يبارك ليكو و فيكو ..

الخميس، 29 نوفمبر، 2012

الحب


الحب كالداء و الدواء معاً
الدواء الذى يشفى .. و لكنه قد ينقلب الى داء اذا أسأنا استخدامه

فالحب قد أوجده الله فى الحياة حتى يعبر الإنسان لأخيه الإنسان عن وده فى حدود قد أقرها الله لا يمكن مخالفتها
و إلا سينقلب إلى داء يصعب علاجه
و إذا تم علاجه يترك اّثاراً لا تمحوها إلا الثقة بالله و الإرادة القوية